حكاية قصيدة / أغنية - منتديات الح ـرف المتمرّد
 
 

العودة   منتديات الح ـرف المتمرّد > [ وَدَقْ ] ! > اقرأ

اقرأ القراءة تُطفئ غضب العلم

إضافة رد
 
أدوات الموضوع طريقة عرض الموضوع
قديم 10-21-2013, 07:50 PM   #1
مرمره
[وَ يسْألُونكْ عنْ الرّوُح]
 
الصورة الرمزية مرمره
 
تاريخ التسجيل: Aug 2010
الدولة: ثنايا الرّوح!!
المشاركات: 4,857
معدل تقييم المستوى: 236
مرمره has a reputation beyond reputeمرمره has a reputation beyond reputeمرمره has a reputation beyond reputeمرمره has a reputation beyond reputeمرمره has a reputation beyond reputeمرمره has a reputation beyond reputeمرمره has a reputation beyond reputeمرمره has a reputation beyond reputeمرمره has a reputation beyond reputeمرمره has a reputation beyond reputeمرمره has a reputation beyond repute
افتراضي حكاية قصيدة / أغنية

.
.



نسمع الكثير من القصائد او القصائد المغناة
نترنم بها .. نعيدها و نتصور أنها كتبت لنا
الكثير من هذة القصائد و الأغاني لها قصص جميلة

هنا سأحاول جمع بعض منها ..
كل القصص هنا منقولة



.
.
__________________

.
.
إِلىَ هَؤُلاء الّذينَ رَحَلوْ عنّا بأَطْيافِهمْ
و لَمْ نبْتعِد عنْهُم بقُلوبِنا .. أَقُولُ
تَعِبْت ..!!!
.
.
مرمره غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 10-21-2013, 08:08 PM   #2
مرمره
[وَ يسْألُونكْ عنْ الرّوُح]
 
الصورة الرمزية مرمره
 
تاريخ التسجيل: Aug 2010
الدولة: ثنايا الرّوح!!
المشاركات: 4,857
معدل تقييم المستوى: 236
مرمره has a reputation beyond reputeمرمره has a reputation beyond reputeمرمره has a reputation beyond reputeمرمره has a reputation beyond reputeمرمره has a reputation beyond reputeمرمره has a reputation beyond reputeمرمره has a reputation beyond reputeمرمره has a reputation beyond reputeمرمره has a reputation beyond reputeمرمره has a reputation beyond reputeمرمره has a reputation beyond repute
افتراضي وحدن بيبقوا..

.
.



فيروز و لصوتها الساحر أجمل تحية
أسبوع و لا تغيب عن بالي رائعتها "زهر البيلسان"
اليوم فقط قررت البحث عن مؤلف القصيدة
و اكتشفت بالصدفة قصة الأغنية










كاتب هذه القصيده هو الشاعر اللبناني طلال حيدر وغنتها فيروز فاحتلّت مكانة كبيرة في نفوس وقلوب ملايين المستمعين بينما لا يعرف حكايتها إلا القليل منهم.
تفيد الحكاية بأن شاعرنا الرومانسي الكبير طلال حيدر اعتاد أخذ قهوة الصباح من شرفة منزله المطلِّ على غابة جميلة يستقبل بها نهاره بمزاج عالٍ ويتفاءل بالسعادة.. وكان لا بدّ له من توديع شمس لبنان برشفات من قهوة طيّبة عند الغروب طالما سنحت له الظروف.

لفترةٍ لفت انتباه طلال حضور ثلاثة شبّان صباح كلّ يوم بتواقت مع قهوته إلى الغابة وخروجهم مساءً. بعد أيام انتبه الشبان إلى نظرات طلال فراحوا يحيونه كل صباح وإن رأوه مساءً ودّعوه بتحية لطيفة بادلهم إياها متسائلاً بصمت.
وكبُر التساؤل في نفس طلال الذي قرّر أن يكسر صمته فيكلمهم علّه يعلم سرّ العلاقة مع غابة قريبة من منطقة الحدود.

في صباح لطيف النسمات ألقى الشبان التحية على طلال الذي تردّد في أن يفاتحهم بتساؤله فأرجأه إلى المساء عازماً على المكوث بعد العصر مترقباً مراقباً محضّراً الكلام ومهيّئاً نفسه لما قد يفاجئه ومحيطاً نفسه بشيء من الفرح ظنّه سيشبع فضوله غير التطفّلي. غابت أجساد الشبان بين أشجار الغابة وسافر طلال بخياله وتصوراته عما سيصل إليه عند الغروب بعد تحدّثه معهم وهم خارجون.

انتظر طلال غروب الشمس بترقّب وأفول الضوء بشوق لقهوة مختلفة حملها بيديه إلى الشرفة وراح يثقب بناظريه عتمة تتزايد مع تزايد تضييقه حدقتين استنفرتا في التواصل مع جملة عصبية انشدّت أوتارها مع ظهور بوادر الخوف المشوب بالحذر والملون بالمزيد من الفضول.. ما السرّ في هذا الأمر؟؟.
عتّمت الغابة وغابت جميع الأصوات ما عدا بعض الصرير أو العواء أو حفيف أوراق الأشجار بفعل الريح.. ودخل طلال غرفة نومه.. إلا أنه ما استطاع النوم تلك الليلة.

قلقُ طلال استمرّ عدّة ايام ولم يصارح أحداً بالموضوع.. إلى أن قرأ خبراً في صحيفة يفيد بأن ثلاثة شبّان فلسطينيين تسللوا الحدود وقاموا بعملية فدائية وسط "اسرائيل" استشهدوا فيها.. وكانت صور الشبان الثلاثة معروضة تمكن طلال من التحقق من وجوههم التي حفظها خلال أيام التحضير للعملية ومرورهم تحت شرفة بيته.
تأثّر الشاعر الكبير بالحدث والحكاية فكتب للشبان قصيدته اللطيفة التي غنّتها السيدة فيروز فأحببناها.

نص الأغنية :
وحدن بيبقوا متل زهر البيلسان..
غناء فيروز

وحْدُن بْيبْقوا
مِتِلْ زهْر البيلســان
وحْدُن بْيقِطفوا وْراق الزّمان
بيْسكّروا الغابي
بيضَّلهُن متل الشتي يْدقّوا عَلى بْوابي
عَلى بْوابي
يا زَمــــان
يا عشِب داشِر فوق هالحيطان
ضوّيت ورد الليل عَ كْتابي
برج الحمام مْسَوّر وْعـالي
هجّ الحمام بْقيْت لَـحـالي لَحالي
يا ناطْرين التّـلج
ما عاد بدكُن ترجعوا
صرِّخْ عَلَيهُن بالشّتي يا ديب
بَلْكي بْيِسْمَعوا
وحْدُن بْيِبْقوا مِتِلْ هالغَيم العتيق
وحْدُن وْجوهُن وْعتْم الطّريق
عم يقْطعوا الغابي
وْبإيْدَهُن
متل الشتي يْدِقُّوا البِكي وْهنِّي عَلى بْوابي
يا زمــــان
مِنْ عُمِرْ فَيّ العشبْ عَ الحيطــان
مِن قَبِلْ ما صار الشجر عالي
ضوِّي قْناديل
وأنْطُر صْحابي
مرقوا
فلُّوا







.
.
__________________

.
.
إِلىَ هَؤُلاء الّذينَ رَحَلوْ عنّا بأَطْيافِهمْ
و لَمْ نبْتعِد عنْهُم بقُلوبِنا .. أَقُولُ
تَعِبْت ..!!!
.
.
مرمره غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 10-22-2013, 11:00 AM   #3
إيزيس
حَبْيِبَة خُلُود
 
الصورة الرمزية إيزيس
 
تاريخ التسجيل: Sep 2010
المشاركات: 3,025
معدل تقييم المستوى: 190
إيزيس has a reputation beyond reputeإيزيس has a reputation beyond reputeإيزيس has a reputation beyond reputeإيزيس has a reputation beyond reputeإيزيس has a reputation beyond reputeإيزيس has a reputation beyond reputeإيزيس has a reputation beyond reputeإيزيس has a reputation beyond reputeإيزيس has a reputation beyond reputeإيزيس has a reputation beyond reputeإيزيس has a reputation beyond repute
Red face حبيبتي مرمره

أنتِ رائعة واكثر وأكثر
متشوقة للبقية

إيزيس غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 10-24-2013, 05:22 AM   #4
مرمره
[وَ يسْألُونكْ عنْ الرّوُح]
 
الصورة الرمزية مرمره
 
تاريخ التسجيل: Aug 2010
الدولة: ثنايا الرّوح!!
المشاركات: 4,857
معدل تقييم المستوى: 236
مرمره has a reputation beyond reputeمرمره has a reputation beyond reputeمرمره has a reputation beyond reputeمرمره has a reputation beyond reputeمرمره has a reputation beyond reputeمرمره has a reputation beyond reputeمرمره has a reputation beyond reputeمرمره has a reputation beyond reputeمرمره has a reputation beyond reputeمرمره has a reputation beyond reputeمرمره has a reputation beyond repute
افتراضي المعازيم

.
.

شاب أعزب يبلغ من العُمر 21 عاماً ينتسب لأسرة فقيرة ؛ يعمل في بلدية الكويت.
في أحد الأيام وبعد إنتهاء فترة دوامه المسائية يتّجه برفقة أصدقائه لقضاء وقت الفراغ بالسهر خارج المنزل إما بالتنزّه على شاطئ الخليج أو في أحد الحدائق . ولكنّ النُزهة في تلك الليلة كانت على شاطئ الخليج العربي وبعد مُنتصف الليل ؛ يزداد القمرُ جمالاً بكماله وبزوغ بدره .

ينشّغل مع صديقه بالحديث عن السفر خارج دولة الكويت وبالتحديد لأحد الدول المجاورة
فإذا بفتاة تجلس مُقابلة للشاطئ و معها الخادِمة ؛ تُمعن الفتاة نظرها في البحر.

يقترب من الفتاة : الفتاة تتوجّس خيفة منه وتُعدّل جلستها آمرة يدها بكفكفة الدموع ..
يبتسم : أتمنى أن لا أكون مُزعجاً . لا لا مُشكلة ؛ ماذا لديك ؟ إممم ليس لدي شئ لكن ممكن ارسمك ؟؟
إبتسمت الفتاة وبدون أي تردد قالت : وهل سترسم الخادمة معي أم أنا فقط ؟ ..
إستبشر من ردّة فعلها : وقال ءءااا كما تُريدين .. إبتسمت الفتاة
وقالت : أرسمني أنا والخادمة ولكن بشرط .. وما هو الشرط ؟ سأدفعُ لك قيمة جهدك في هذه الرسمة بالكامل ..
لا ينفع هذا .. الفتاة : هذا شرطي الوحيد ؛ إن أردت كان بها .. فوافق ورسمها رسمة أبدعت ريشة قلمه فيها .
وباعها إياها وأردفته النقود ؛ تعجبّت الفتاة من براعته ؛ تبادلا الحديث .. يطول الوقت .
وتمّر الأيام وهُم على نفس الحال في كُل يوم بعد مُنتصف الليل ؛
في نهاية الأمر تبيّن أن الفتاة : يتيمة وإبنة لتاجر من تُجّار الكويت آنذاك ؛وأمها من الجنسية الأردنية ..

تفاجأ من هذا الخبر ؛ خصوصاً أن التاجر ما زال إسمهُ رائجاً في سوق الذهب .. وإخوته وأبناء عُمومته يديرون أملاكه ؛
وبدأت القِصّة من هُنا وبدأ العذاب الجميل ؛ تعرقل فائق في وظيفته وهلمّ بتركها
أصبح مُتيماً في بحرها وهي كذلك ؛ يُعانون من حاجز الأخوة الذي وضعوه بينهم وفي نفس الوقت هُم يتلذذون به كونه لا يُفسد حلاوة اللقاء بينهم ..
وتبيّنت ملامح الحُب عليهما ؛ بدأت تُلمّح وطلبت من فائق أن يُخلِص في عمله ليتقدّم لها. فرح وأستبشر لأحلامه وأمر قلمهُ بكتابة المزيد ..
وجاء اليوم الموعود لكي يتقدّم لخُطبة وكما هو معروف / أنها في عصمة أعمامها وأبناء عُمومتها ؛
فتقدّم الشاب الفقير البسيط الذي لا يملك سوى كُراس الرسم الذي يرسم تارة فيه ويكتب الشعر تارة أخرى ..
وكما هو متوقّع من عادات القُدامى ؛ قُوبل الإنسان بالرفض رُغم شهرته وأخبروه أن هي من رفضته .
صُدِم بالخبر تسائلت عائلتها عن كيفية نشأة علاقتهم ؛ بدأ التحقيق مع الخادمة وأخبرتهم بالحقيقة ومُنِعت الفتاة من الخروج نهائياً من المنزل ؛

ظلّ هو يتردد على المكان المعهود وطيوفها لا تُفارق عيناه ؛ فأنهار وتحطّمت سُبل الوصال ؛ أنخطف بريق الأمل ؛
إلى أنه في أحد الأيام إستطاعت هي أن تُرسل له مع الخادمة رسالة لتُخبره بالحقيقة وأنها تستطيع أن تراه في اليوم المُعين وفي الوقت المُعين ..
وفِعلاً جاء اليوم المحدد و تلاقت أعيُن المُحبين بشوق ولهفة إلى أن الحديث كان بارداً وسريعاً إنتهى كلمح البرق ؛ فلا شيء بعد اليوم ليتحادثون فيه سوى أن يُطبطبو على كنفات الماضي ودفن أحلامهم التي رسموها على جنبات القمر ..
مضت هي بحُزنها ؛ ومضى هو يستفيقُ أوهامه بالحقيقة المُرّة ؛ فكتب قصيدته الشهيرة : آخر زيارة ..

إستضاقت الكويت وهي ضيقة علىها ؛ فطلبت من عمّها أن تُسافر للأردن لرؤية والدتها ؛ وبعد طلوع الروح وافق عمّها على ذلك ؛ بشرط أن تتزوج من إبنه خالد ويُسافر معها كمحرم وبالفعل لا منجى إليها من نار عمّها وإبنه خالد سوى أمها .
علم هو بسفرها .. وتكاملت فصول الحزن لديه ؛ أصّر أصدقاءه على إخراجه من الدائرة التي يجوب فيها ؛ ذكرّوه بالنصيب والقدر ؛
ولكنّ القلب أعمى لا يرى ولا يُبصر سوى ما يشتهي ؛ فوصل الأمر باحطهم أن قال لهُ سأخطب لك إبنة جارنا التي كُنت أريدها لي : رفض الأمر وبشدّة ؛ وبعد محاولات وأخذ وصد ورد .

وأنه يجب عليه أن يكسر شوكة الفتاة ؛ تمّ الأمر وتقدّم لخُطبة إبنة جار صديقه ؛ وتمّت مراسم الخُطبة وأستعجل في الزواج .

يوم 23 إبريل من سنة 1985 م ؛ هو يوم زواجه مهلاً مهلاً .. الساعة تُشير للسادسة مساءاً ؛
هو بإبتسامة مكسورة ينظر لزوجتة البريئة والمظلومة بجانبه ؛ دقائق معدودة وتحدث الطامة ..
في آخر المنزل تقف فتاة ملامحها ليست بغريبة ؛ يُشبّه عليها دون أن يُدقق النظر
تبدأ مراسم الزفاف وفجأة – وإذا به يشخص بصره :
وإذا بتلك الأميرة الحزينة هي نفسها تقِف أمامه وتُصفّق بإنكسار ؟ لا لا ليست هي – يا ربّي هي !! وتنهمّر دمووع الفرح ؛ يحاول حبسها وهو يردد سِراً : محبوبتي معزومة من ضمن المعازيم
يمّر بجانبها وهي تبتسم له ويُبادلها الإبتسامة : ومعهُ العروس ويا لحظ العروس التعيس
ضحية والضحية لا تدري .. يجّر الخُطى ببُطء كي يطول نظره لمحبوبتة .. حتى وصل للكوشة ؛
لم يطول الوقت ؛ تداعى الذهاب لدورة المياه ؛ ومضى يسوق البشارة لصديقه ..
إنصدم صديقة وأخذ يُلقي الشتائم عليه واحدة تلو الأخرى ؛
فعاد هو ليُكمل مراسم الزفاف ؛ ولم يرى محبوبتة ؛ قد تأخر الوقت وذهب أكثر الحضور .
و كتبت هذه القصيدة

كلمات/ فائق عبدالجليل
غناء/ محمد عبده


يوم اقبلت صوّت لها جرحي القديم
يوم اقبلت طرنا لها انا وشوقي والنسيم
وعيونها آه عين إلمحتني وشهقت
وعين إحضنت عيني وبكت
ويا فرحتي ؛ الحظ الليله كريم
محبوبتي معزومه من ضمن المعازيم

في زحمة الناس صعبه حالتي
فجأه اختلف لوني وضاعت خطوتي
مثلي وقفت تلمس جروحي وحيرتي
بعيده وقفت وانا بعيد بلهفتي
ماحد عرف اللي حصل
وماحد لمس مثل الامل

كل ابتسامه مهاجره جات رجعت لشفتي
وكل الدروب الضايعه مني تنادي خطوتي
و يا رحلة الغربه وداعا رحلتي
ويا فرحتي الحظ الليله كريم
محبوبتي معزومه من ضمن المعازيم

يا عيون الكون غضي بالنظر
اتركينا اثتين عين تحكي لعين
اتركينا الشوق ماخلى حذر
بلا خوف بنلتقي وبلا حيرة بنلتقي
بألتقي بعيونها وعيونها احلى وطن وكل الامان

كل ابتسامه مهاجره جات رجعت لشفتي
وكل الدروب الضايعه مني تنادي خطوتي
ويا رحلة الغربه وداعا رحلتي
ويا فرحتي الحظ الليله كريم
محبوبتي معزومه من بين المعازيم ..

تمّت القصّة ؛ نُقِلت عن قصّة الأسير فائق عبدالجليل.

.
.
__________________

.
.
إِلىَ هَؤُلاء الّذينَ رَحَلوْ عنّا بأَطْيافِهمْ
و لَمْ نبْتعِد عنْهُم بقُلوبِنا .. أَقُولُ
تَعِبْت ..!!!
.
.
مرمره غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 10-24-2013, 12:01 PM   #5
مازن محمد
زَمنٌ آخَر !
 
الصورة الرمزية مازن محمد
 
تاريخ التسجيل: Jul 2007
الدولة: المدينة المنورة !!
المشاركات: 13,046
معدل تقييم المستوى: 394
مازن محمد has a reputation beyond reputeمازن محمد has a reputation beyond reputeمازن محمد has a reputation beyond reputeمازن محمد has a reputation beyond reputeمازن محمد has a reputation beyond reputeمازن محمد has a reputation beyond reputeمازن محمد has a reputation beyond reputeمازن محمد has a reputation beyond reputeمازن محمد has a reputation beyond reputeمازن محمد has a reputation beyond reputeمازن محمد has a reputation beyond repute
افتراضي

"

أووووف , المعازيم [ مؤلمة ]
ولم أتوقّع أن خلفها هذه التفاصيل , رائعة يا مرمرة ..

"
مازن محمد متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 10-24-2013, 12:24 PM   #6
إيزيس
حَبْيِبَة خُلُود
 
الصورة الرمزية إيزيس
 
تاريخ التسجيل: Sep 2010
المشاركات: 3,025
معدل تقييم المستوى: 190
إيزيس has a reputation beyond reputeإيزيس has a reputation beyond reputeإيزيس has a reputation beyond reputeإيزيس has a reputation beyond reputeإيزيس has a reputation beyond reputeإيزيس has a reputation beyond reputeإيزيس has a reputation beyond reputeإيزيس has a reputation beyond reputeإيزيس has a reputation beyond reputeإيزيس has a reputation beyond reputeإيزيس has a reputation beyond repute
افتراضي



لم يبقى من الحديث غير دمعة تحرس عين صاحبها!
ضحايا يحملون كذب أمالهم وتثقلهم الغصات


الله الله يا مرمره
أنتِ كلك على بعضك " أغنية"
إيزيس غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 11-09-2013, 10:33 PM   #7
مرمره
[وَ يسْألُونكْ عنْ الرّوُح]
 
الصورة الرمزية مرمره
 
تاريخ التسجيل: Aug 2010
الدولة: ثنايا الرّوح!!
المشاركات: 4,857
معدل تقييم المستوى: 236
مرمره has a reputation beyond reputeمرمره has a reputation beyond reputeمرمره has a reputation beyond reputeمرمره has a reputation beyond reputeمرمره has a reputation beyond reputeمرمره has a reputation beyond reputeمرمره has a reputation beyond reputeمرمره has a reputation beyond reputeمرمره has a reputation beyond reputeمرمره has a reputation beyond reputeمرمره has a reputation beyond repute
افتراضي لا تكذبي

.
.


لا تكذبي
إني رايتكما معا
ودعي البكاء فقد كرهت الأدمعا
ما أهون الدمع الجسور إذا جرى
من عين كاذبة
فأنكر وادَّعى !!
إني رايتكما
إني سمعتكما
عيناك في عينيهِ
في شفتيهِ
فيكفيهِ
في قدميهِ
ويداكِ ضارعتان
ترتعشان من لهفٍ عليهِ
* * *
تتحديان الشوقَ بالقبلاتِ
تلذعني بسوطٍ من لهيبِ !!
بالهمسِ , بالآهاتِ , بالنظراتِ ,
باللفتاتِ, بالصمتِ الرهيبِ !!
ويشبُ في قلبي حريقْ
ويضيعُ من قدمي الطريقْ
وتطلُ من رأسي الظنونُ تلومني
وتشدُ أذني !!
.. فلطالما باركت كذبك كله
ولعنتُ ظني !!
* * *
ماذا أقول لأدمع ٍ سفحتها أشواقي إليك ؟؟؟ !!
ماذا أقول لأضلع ٍ مزقتها خوفا عليكِ ؟؟؟ !!
أأقول هانت؟
أأقول خانت؟
أأقولها ؟
لو قلتها أشفي غليلي !!
يا ويلتي
لا ، لن أقولَ أنا ، فقولي ..
* * *
لا تخجلي
لا تفزعي مني
فلستُ بثائرٍِ ..!!
أنقذتني
من زيفِ أحلامي وغدرِ مشاعري...!!
* * *
فرأيت أنكِ كنتِ لي قيداً حرصتُ العمرَ ألا أكسره
فكسرتهِ!
ورأيتُ أنكِ كنتِ لي ذنباًسألتُ اللهَ ألا يغفرهفغفرتهِ !
* * *
كوني كما تبغينَ
لكن لن تكوني ..!!
فأنا صنعتك من هوايَ ، ومن جنوني !!
ولقد برئتُ من الهوى ومن الجنون ِ ..!!


سأترككم مع الكاتب الكبير مصطفي أمين ليحكي لكم الحكاية بنفسه
بعد أن كتب كامل الكلمات . ..

يقول الأستاذ مصطفى أمين في " شخصيات لا تنسى" :
عشت مع كامل الشناوي حبه الكبير، وهو الحب الذي أبكاه وأضناه .. وحطمه وقتله في آخر الأمر، أعطى كامل لهذه المرأة كل شيء : المجد .. والشهرة .. والشعر ولم تعطه شيئا ً..!
أحبها فخدعته .. أخلص لها فخانته .. جعلها ملكه فجعلته أضحوكة ..!!
وقد كتب قصيدة " لا تكذبي " في غرفة مكتبي بشقتي في الزمالك .. وهى قصيدة ليس فيها مبالغه أو خيال
وكان " كامل " ينظمها وهو يبكي .. كانت دموعه تختلط بالكلمات فتطمسها .. وكان يتأوه كرجل ينزف منه الروم العزيز وهو ينظم .. وبعد أن إنتهى من نظمها قال: إنه يريد أن يقرأ القصيدة على " المطربة " بالتليفون .. وبدأ كامل يلقي القصيدة بصوت منتحب خافت .. تتخلله الزفرات والعبرات والتنهدات والآهات .. مما كان يقطع القلوب .. وكانت المطربة صامته لا تقول شيئا ً.. ولا تعلق .. ولا تقاطع .. ولا تعترض .. وبعد أن انتهى " كامل " من إلقاء القصيدة قالت المطربة: كويسه قوى .. تنفع أغنيه .. لازم أغنيها..!!
كتب إليها كامل يلعنها ويقول: لم يعد بيننا ما يغري بأن أخدعك أو تخدعيني .. فقد خرجت من حياة نفسي ..!
لا تندهشي .. فالحياة التي أحياها اليوم لا يربطني بها إلا ما يربط الناس بحياتهم من أمل ويأس .. أو راحة وعذاب .. إنها حياة لا أتحرك فيها .. ولكنى أتمدد كجثه .. وهى لا تضمني بين أحضانها بل تلفني كالكفن ..!
في استطاعتي الآن ـ فقط ـ أن أصارحك بحقيقة قصتي معك ...
لقد خدعتني وخدعتك ..!
خدعتني بكذبك الذكي وخدعتك بصدقي الغبي ..!
ظللت سنوات أتوهم أنك تحبينني .. فجريت وراءك بقلبي الأبله ومشاعري الحمقاء ..!
وخلال تلك السنوات كنت أنتزع من نفسي خلجاتها وأقدمها لك في :
آهة .. ودمعه .. كلمة .. وقصيده ..!
وقد دفعك إيمانك بصدق عاطفتي إلى أن تمارسي حقوق حواء بقدره وجدارة، فغدرت بوفائي، وضحكت من دموعي

وسمع كامل يوما أن حبيبته المطربة عندما علمت بعذابه قالت لأصدقائها: " مسكين كامل الشناوي... لقد دمرته الغيرة "، فكتب كامل يقول لها:
" صدقيني إذا قلت لك اننى لست مسكينا .. ربما كنت كذلك لو أنني استسلمت للوهم الذي علقني بك .. ولكنني قاومته ورفضت .. وجعلت من كبريائي حصنا يحميني منك .. ومن قلبي..!!
ولا شيء يقوى أن يدمرني لأنني أحيا .. وما دمت أحيا .. فإن العواصف التي تهب من حولي لا تزيدني إلا قوه على مواجهة الأعاصير ..، إنني لست كثيبا من الرمل تبدده حفنه من الهواء .. ولكنني جبل لا أبالي بالعاصفة بل أحتفي بها .. وبدلاً من أن تزمجرني في الفضاء أجعلها تغنى من خلال صخوري ..!
وليس صحيحا أني أغار من أي إنسان تعرفينه .. فالغيرة لا تكون إلا ممن تحبينهم .. وقد عرفت بالتجربة أنك لم تحبي إلا ذاتا واحده .. ولا أستطيع أن أغير منها لأنها مختبئة في ثيابك ..!!
إنك تحبين نفسك .. وتغارين ممن يشاركونك حبها .. بل انك تناصبيهم العداء ومن أجل ذلك عاملتني كما لو كنت عدوك الطبيعي .. أحببتك فكرهتني وقدمت إليك قلبي فطعنتيه بخنجر مسموم ..!!

وأشاعت محبوبته أن فلاناً يحبها .. وفلاناً يعشقها، لتزيد من آلامه وغيظه .. فكتب إليها:
" ليتك تعلمين أنك لا تهزينني بتصرفاتك الحمقاء، فلم يعد يربطني بك إلا ماض ٍ لا تستطيع قوة أن تعيده إلينا أو تعيدنا إليه ..!!، كنت أتعذب في حبك بكبرياء .. وقد ذهب الحب .. وبقيت لي كبريائي .. كنت قاسيه في فتنتك ونضارتك وجاذبيتك .. فأصبحت قاسيه فقط.

****ويستطرد الأستاذ مصطفى أمين في حديثه عن كامل الشناوي الذي عاش معه يقول:
كان كامل يحاول بأي طريقه أن يعود إليها .. يمدحها ويشتمها .. يركع أمامها ويدوسها بقدميه .. يعبدها ويلعنها..!!
وكانت تجد متعه أن تعبث به، يوماً تبتسم ويوماً تعبس، ساعة تقبل عليه وساعة تهرب منه .. تطلبه في التليفون في الصباح ثم تنكر نفسها منه في المساء ..!!
وكان يقول :
انه لا يفهمها وهى امرأة غامضة لا أعرف هل هي تحبني أم تكرهني ..؟، هل تريد أن تحييني أم تقتلني ..؟
وكتب عنها يقول:
" أنا لا أفزع إلا من شيئين: آلام مرض لا أعرفه وغموض امرأة أعرفها ..!، وقد أتحمل آلام المرض بأمل ويأس، أما غموض المرأة فلا يجدي معها أملى فيها ولا يأسي منها..!، إن غموض الرجل يثير فيه ريبة أصدقائه فيبتعدون عنه ..، والمرأة الغامضة تثير الريبة فيمن يحبها، إن كل خلجاته ونبضاته تظل تسأل في حيره عن سر هذا الغموض، إذا أبدت الرضا ظن أنها تخدعه..! وإذا غضبت منه ظن أنها تكرهه..! وإذا كانت وحدها سعى إليها فيحس وحده أنه فضولي متطفل ضيف غير مدعو ..!!
وإذا أقبلت عليه فكر فيما ينطوي عليها إقبالها من نيات ماكرة ..!

:
يقول الأستاذ مصطفي أمين:
استمرت لعنة الحب الفاشل تطارد كامل الشناوي وتعذبه وكان يعتقد أن الهجر قتله وأنه لم يبق إلا موعد تشييع الجنازة ..!!
وكان يجلس يكتب كل يوم عن عذابه ويوم نعيه وفوجئت به يتردد على المقابر ولم تكن هذه عادته وسألته ماذا حدث ..؟
فابتسم ابتسامه حزينة وقال: أريد أن أتعود على الجو الذي سأبقى فيه إلى الأبد ..!!

وقد كتب كامل يصف رحلته إلى المقبرة يقول:
" ما أعجب هذه الصحراء، كل شيء فيها يشبه الآخر، متشابهون في حركاتهم، والانقباض البادي في مسحات وجوههم، القبور متشابهه كلها أحجار وطوب وزهور وماء يبل الثرى .. كلها تضم عظاما نخره..!
هنا تحت المقابر تساوت الأعمار والقيم، الشاب والشيخ والذكي والغبي من كان له مثل أعلى في الحياة ومن غادر الحياة ولم يكن له فيها مثل أو هدف ..!

و وصلت إلى المقبرة التي تعودت أن أزورها في أكثر من مناسبة. ففيها يرقد أحبابي الذين تركوا الدنيا وحياتي وذهبوا إلى حيث سنذهب معهم حاولت أن أبكيهم فتعثرت الدموع في محاجري حاولت أن أرثيهم فلم تنطق منى إلا كلمات خرساء ..!!، ووقفت في خشوع ثم حثوت فوق التراب الذي ضمهم بالأمس وسيضمني غدا للموت الذي احتواهم بين ذراعيه بهاتين الذراعين سيحتويني.!، أيها الموت : أنا لا أخافك ولكنى لا أفهمك فمن تكون؟، هل أنت تنزف دماءنا وأعمارنا لتروى ظمأك .. أم لتروى ظمأ الحياة..؟، ما أنت يا موت وما الحياة ..؟، يا أسفى على أنى أعيش حياتي ولا أعرفها .. وألقي الموت دون أن أعرفه ..؟
أيتها الصحراء يا مدينة القبور والموتى إذا جئت إليك يوما محمولا في نعش فاستقبليني بروحك الوديعة التي شعرت بها اليوم. عندما جئتك محمولا في سيارة.

ومات كامل الشناوي وجراح الحب في قلبه تنزف ..الحب الذي عذبه حتى الموت

.
.
__________________

.
.
إِلىَ هَؤُلاء الّذينَ رَحَلوْ عنّا بأَطْيافِهمْ
و لَمْ نبْتعِد عنْهُم بقُلوبِنا .. أَقُولُ
تَعِبْت ..!!!
.
.
مرمره غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-16-2014, 07:37 PM   #8
مرمره
[وَ يسْألُونكْ عنْ الرّوُح]
 
الصورة الرمزية مرمره
 
تاريخ التسجيل: Aug 2010
الدولة: ثنايا الرّوح!!
المشاركات: 4,857
معدل تقييم المستوى: 236
مرمره has a reputation beyond reputeمرمره has a reputation beyond reputeمرمره has a reputation beyond reputeمرمره has a reputation beyond reputeمرمره has a reputation beyond reputeمرمره has a reputation beyond reputeمرمره has a reputation beyond reputeمرمره has a reputation beyond reputeمرمره has a reputation beyond reputeمرمره has a reputation beyond reputeمرمره has a reputation beyond repute
افتراضي حكاية "حب إية"

.
.


من اجمل أغاني كوكب الشرق و اول تعاون بينها و بليغ حمدي
روى بليغ حمدي قصة هذه الأغنية .. فقال:
أسمعني صديقي الشاعر عبد الوهاب محمد الذي كان يعمل مهندساً بشركة "شل" ، كلمات أغنية "حب إيه إللي إنت جاي تقول عليه" فأعجبتني الكلمات وعلى الفور قمت بالبدء في تلحين مطلع الأغنية .. وأخذت أرددها في مجالس الأصدقاء والزملاء من الفنانين . إستمع محمد فوزي الى اللحن وأعجب به .. ونقل أخباره الى أم كلثوم التي كانت قد تعاقدت مع شركة محمد فوزي "مصرفون" لتسجيل بعض أغانيها لحساب الشركة .. وإتفقا على أن نلتقي في منزل الدكتور زكي سويدان ليسمعها اللحن بنفسه .
ذهبت الى السهرة طبعاً .. وعرفت فيما بعد أن الحكاية كانت مهيأة سلفاً ، فالسيدة أم كلثوم كانت قد سمعت بعض ألحاني لعبد الحليم ونجاة الصغيرة وشادية وصباح .. فأرادت من باب الفضول أن تتعرف عَلَيَّ . وكانت السهرة تضم أنور منسي (عازف الكمان الشهير) والمطرب عبد الغني السيد والشاعر مأمون الشناوي .. ومحمد فوزي طبعاً .. وفي مدة قصيرة كانت الكلفة قد إرتفعت بيني وبين المطربة العظيمة .. وأحسست وكأني أعرفها من زمن بعيد . طلب مني محمد فوزي أن أُسمع الحاضرين مطلع أغنيتي "حب إيه" .. ولم أتردد ، وإستعادت أم كلثوم اللحن عدة مرات وطربت له .. وسألتني لماذا لم أكمل اللحن؟ وكان ردي .. أنه لايوجد سبب يستدعي الإسعجال ، وهنا طلبت إليَّ أن أمر عليها غداً .. وهكذا كان .
قابلتني أم كلثوم بالترحاب وحكت لي أمر إبن شقيقها إبراهيم خالد وإنها تبحث عن لحن يتغنى به . وإتفقنا على أن ألحن له أغنية ، وفجأة وجدتها تطلب مني نتسلطن بلحن الأمس .. ناولتني العود وهي تسألني:

ـ كلام مين ده؟
ـ كلام صديقي عبد الوهاب محمد .
طلبت مني أم كلثوم الإتصال به ، فأمسكت بالتلفون وطلبت الرقم وقلت له وأنا مرتبك:
ـ عبد الوهاب تعالَ حالاً لبيت السيدة أم كلثوم .
ـ يا أخي بلاش هزار على الصبح !!
أخذت أم كلثوم السماعة مني وقالت له:
ـ أنا أم كلثوم يا عبد الوهاب .. خذ تاكسي وتعالَ لي حالاً .
وإلتفتت إليَّ قائلة :
ـ إسمع يا بليغ من غير زيطه .. مش عاوزه حد يعرف .. كَمِّلْ تلحين الأغنية لأني ناويه أغنيها . ونزلت من بيت أم كلثوم وعلى لفور بدأت في تلحين باقي كلمات الأغنية .. وإنتهيت منها في عشرة أيام .
ودخل بليغ حمدي تراث الغناء العربي والموسيقى العربية منذ بدأ يلحن لأم كلثوم عام 1960 ، وتصدرت أغنية "حب إيه" موسم أم كلثوم مع أغنية "هو صحيح الهوى غلاب" التي كانت آخر ما لحن زكريا أحمد لِ أم كلثوم

ملاحظة: هذه الحكاية تقطع الشك باليقن ، حول عازف الكمان الذي كان موجودا في هذه الحفلة ، فهو إذن أنور منسي وليس الحفناوي .

كلمات الاغنية تقول

حـب ايه اللي انت جاي تقول عليــه
انت عارف قبله معنى الحب ايه
لما تتكام عليه لما تتكلم عليه
حب ايه اللي جاي تقول عليه

انت ما بينك وبين الحب دنيا
دنيا ما تطولها ولا حتى فخيالك
اما نفس الحب عندي حاجه تانيه
حاجه اغلى من حياتي ومن جمالك

انت فين والحب فين
ظالمه ليه دايما معاك
ده انت لو حبيت يومين
كـان هواك خلاك ملاك
ليه بتتجنى كده ع الحب ليه
انت عارف قبله معنى الحب ايه
حب ايه اللي جاي تقول عليه

كنت بخلص لك في حبي بكل قلبي
وانت بتخون الوداد مـن كل قلبــــك
بعت ودي بعت حبـي ليه بعت قلبـي
بعتني وفاكرني ليه اشتاق لقربك ليه

انت فين والحب فيـن
ظالمه ليه دايما معاك ...

ياما طول عمري رضيت منك اسيه
لما ذاب املي وانا باتمنى ودك
كل شكوى كنت بتشوفها فعنيه
وانت في قربك ناسيني زي بعـــدك

انت فين والحب فين
ظالمه ليه دايما معاك ...

.
.
__________________

.
.
إِلىَ هَؤُلاء الّذينَ رَحَلوْ عنّا بأَطْيافِهمْ
و لَمْ نبْتعِد عنْهُم بقُلوبِنا .. أَقُولُ
تَعِبْت ..!!!
.
.
مرمره غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
طريقة عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 06:52 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd diamond